اشتباكات بين أنصار الرئيس المصري المعزول وقوات الأمن بتزامن مع احتفالات ذكرى أكتوبر
بواسطة admin بتاريخ 6 أكتوبر, 2013 في 09:30 م | مصنفة في الشرق الأوسط, فيديو | التعليقات مغلقة

اشتباكات بين أنصار الرئيس المصري المعزول وقوات الأمن بتزامن مع احتفالات ذكرى أكتوبر

(حصري) – القاهرة

قالت وزارة الصحة المصرية “إن 51 شخصا قتلوا اليوم الأحد في احتجاجات مع استمرار الأزمة السياسية في البلاد بعد عزل الرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو/ تموز”.

ونقلت وكالة أنباء (الشرق الأوسط) عن وزارة الصحة القول “إن 268 شخصا آخرين أصيبوا في الاشتباكات التي بدأت مع تظاهر مؤيدي مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين ومعارضيه في القاهرة ومدن أخرى”، التي تحتفل رسميا بالذكرى الاربعين للحرب العربية-الاسرائيلية التي نجح خلالها الجيش المصري في عبور قناة السويس عام 1973.

وكان مدير الادارة المركزية للرعاية الحرجة في وزارة الصحة المصرية خالد الخطيب قد أفاد ان حصيلة الاشتباكات ارتفعت إلى (38 قتيلا واصيب 229 اخرون) اليوم الاحد في انحاء متفرقة من البلاد، بحسب ما نقلت عنه وكالة انباء (الشرق الاوسط) الرسمية.

واوضح الخطيب “ان 32 قتلوا في القاهرة والجيزة بواقع 17 قتيلا في الجيزة و15 قتيلا في القاهرة فيما قتل اربعة اشخاص في بني سويف (وسط مصر) وشخص في كل من المنيا (وسط) واسيوط (جنوب)”.

وحذرت السلطات يوم السبت من تنظيم احتجاجات مناهضة للجيش وقالت “إن كل من يقوم بذلك أثناء احتفال البلاد بذكرى حرب اكتوبر التي اندلعت قبل أربعين عاما في مثل هذا اليوم (يؤدي مهام العملاء) لدول أجنبية”.

ووصفت وزارة الداخلية الاشتباكات بأنها محاولة من جانب جماعة الإخوان المسلمين “لإفساد تلك الاحتفالات والاحتكاك بالجماهير التي تشارك فيها” واتهمت مجموعات من المنتمين اليها يإثارة الشغب والاعتداء على ممتلكات عامة وخاصة اليوم الأحد.

وقالت في بيان “إن 33 شخصا قتلوا معظمهم في محافظتي القاهرة والجيزة وإن الشرطة ألقت القبض على 423 شخصا”.

وقالت مصادر أمنية “إن المشاركين في المسيرات المؤيدة لمرسي بالقاهرة والجيزة كانوا يقصدون ميدان التحرير حيث تجمع ألوف من المشاركين في الاحتفال بذكرى حرب اكتوبر”.

وفرضت السلطات المصرية اليوم الأحد إجراءات أمنية مشددة في القاهرة والمحافظات الأخرى وحول المنشآت الإستراتيجية، تزامناً مع تنظيم احتجاجات أثناء احتفالات البلاد بالذكرى السنوية الأربعين لحرب تشرين أول/ أكتوبر من جانب مؤيدي الجيش من جهة، ومن جانب معارضي السلطات المدعومة من الجيش من أنصار جماعة الإخوان المسلمين من ناحية أخرى.

ووقعت الاشتباكات بين مؤيدي مرسي والشرطة اليوم الأحد أيضا في الإسكندرية والسويس وأسوان.

وخلال المسيرات ردد مؤيدو مرسي هتافات تقول (الانقلاب هو الإرهاب) و (السيسي قاتل) في إشارة إلى القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول عبد الفتاح السيسي.

وعزل الجيش مرسي الذي ينتمي لجماعة الإخوان أقدم الجماعات الإسلامية وأكثرها نفوذا بمصر في الثالث من يوليو/ تموز بعد مظاهرات حاشدة مناهضة لسياساته. ومنذ ذلك الحين تنظم الجماعة مظاهرات احتجاجا على عزله.

وفيما ينبيء باستمرار العنف السياسي دعا تحالف إسلاميين مؤيد لمرسي لتنظيم مظاهرات في ميدان التحرير الذي تسيطر عليه قوات من الجيش والشرطة يوم الجمعة المقبل.

وقال التحالف في بيان “إنه يدعو جماهير الشعب المصري إلى التظاهر يوم الجمعة القادم في ميدان التحرير الذي هو ملك لكل المصريين”.

وأضاف “لن يمنعنا أحد عنه مهما كانت التضحيات وسيعلن التحالف نقاط التحرك (في اتجاه الميدان) لاحقا”.

وتتهم جماعة الإخوان المسلمين في مصر الجيش بالقيام بانقلاب عسكري في الثالث من تموز/ يوليو وإنهاء الديمقراطية في مصر بعزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي، أول رئيس يُنتخب في مصر في انتخابات حرة.

وبث التلفزيون الرسمي ابتداء من ظهر اليوم الأحد لقطات من الاحتفالات بذكرى الحرب من ميدان التحرير وفي المساء بث لقطات من استاد عسكري لاحتفال حضره السيسي والرئيس المؤقت عدلي منصور والقائد العام السابق للقوات المسلحة المشير محمد حسين طنطاوي.

وفي ختام الحفل قال السيسي في كلمة “فيه ناس كتير فاكرين إن الجيش دا ممكن ينكسر”. وأشار إلى هرم مقام في مكان الحفل وقال “شايفين الهرم دا؟ جيش مصر زي الهرم دا”.

واعرب السيسي عن شكره للدول العربية التي وقفت الى جانب مصر وقال “ان مصر لا تنسي من وقف بجانبها ولا تنسي ايضا من وقف ضدها”.

وبث التلفزيون الرسمي لقطات أيضا من احتفال عسكري في الإسكندرية. وظهرت خلال احتفالات التحرير حشود تحمل علم مصر وصورا للسيسي.

ووعد السيسي بخارطة مستقبل تتضمن إجراء انتخابات نيابية ورئاسية حرة لإعادة الاستقرار إلى مصر. ورفضت جماعة الإخوان العملية الانتقالية ووصفت الحكومة بأنها غير شرعية.

وقامت السلطات بحملة على جماعة الإخوان التي كسبت جميع الانتخابات التي أجريت بعد الإطاحة بمبارك لكن شعبيتها انحسرت خلال حكم مرسي الذي اتهمه كثير من المصريين بمحاولة الاستئثار بسلطات واسعة وإساءة إدارة الاقتصاد. ونفى مرسي الاتهامات.

وتتهم جماعة الإخوان قيادة الجيش بتخريب الديمقراطية بعزل أول رئيس منتخب في اقتراع حر لمصر. ويقول الجيش إنه استجاب للإرادة الشعبية التي عبرت عنها مظاهرات ضخمة مناوئة لمرسي.

وأعلنت مصر حالة الطواريء بعد فض اعتصامين لمؤيدي مرسي في 14 أغسطس/ آب وفرضت حظر التجول ليلا في نحو نصف محافظات البلاد وألقت القبض على كثير من الأعضاء القياديين في الجماعة بينهم المرشد العام للجماعة محمد بديع.

وشددت السلطات الإجراءات الأمنية في البلاد منذ مقتل أربعة أشخاص على الأقل في اشتباكات خلال مظاهرات لمؤيدي مرسي يوم الجمعة.

ودعا التحالف الإسلامي الذي تقوده جماعة الإخوان المسلمين إلى تحقيق دولي في وفيات اليوم الاحد مشددا على أن المسيرات سلمية بينما اتهم بيان وزارة الداخلية مؤيدي الإخوان باستخدام العنف وإطلاق أسلحة نارية وخرطوش وقال ان قوات الامن تدخلت في بعض الحالات لفض اشتباكات بينهم وبين سكان مناطق مرت بها مسيرات.

من جانب آخر وصل إلى القاهرة مساء الأحد الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبو ظبي قادماً على رأس وفد في زيارة إلى مصر تستغرق يوماً واحداً للمشاركة في احتفالات مصر بمرور 40 عاماً على حرب أكتوبر.

ومن المقرر أن يلتقي هزاع بن زايد خلال زيارته مع عدد من المسؤولين لبحث سبل دعم علاقات التعاون بين مصر والإمارات وآخر تطورات الوضع في المنطقة.

يشار إلى أن الامارات قدمت دعماً مالياً وسياسياً لمصر في أعقاب عزل مرسي، حيث قدمت دعماً مالياً إضافة إلى قيامها بسحب سفيرها من تونس تضامنا من مصر احتجاجاً علي كلمة الرئيس التونسي منصف المرزوقي في الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر الماضي، التي دعا فيها إلى الإفراج عن المعتقلين السياسيين في مصر.

نبذة عن admin -

التعليقات مغلقة.

مكتب مفوضية كندا، ندوة تثقيفية، الانتخابات العراقية، سكاربورو روسيا الشرطة التركية، الغاز المسيل للدموع، خراطيم المياه، المتظاهرين، إسطنبول، مفوض حقوق الانسان، مجلس اوربا قطر المرجعية، الدينية، العليا، الالتزام ، مستحقات، الحشد الشعبي، تكريم، شهدائه مجلس الوزراء، العراقي، مشروع، قانون، الحرس الوطني المرجعية، الدينية، العليا، توصيات، الحشد الشعبي، تدين، قتل، المصريين، الاقباط، داعش وزير الخارجية، الكندي، بغداد الاتحاد الأوربي، عقوبات، روسيا المالكي، العراق اشتباكات، أنصار، الرئيس المصري المعزول، معارضيه، القاهرة، محافظات زيارة، وفد قنصلي، السفارة العراقية، تورنتو، انجاز المعاملات تأجيل، محاكمة مبارك، القصور الرئاسية، الدراسة، المنشآت التعليمية المرجعية، الدينية، العليا، السياسيين، الخلافات، الازمة المرجعية، الدينية، العليا، دعم، المقاتلين، معنوياً، مادياً، إعلامياً المرجعية، الدينية، العليا، الاصلاحات، تفرد المرجعية، الدينية، العليا، الانتصارات، تحقيق، التفجيرات، الاخيرة المرجعية، الدينية، العليا، التعايش، السلمي، الكراهية، البغضاء كندا، شرطياً، الموصل، مساعدة، السلطات، العراقية القوة الجوية، العراقي، يتعادل، الوحدة السوري، كأس، الاتحاد الآسيوي سوريا المرجعية، الدينية، العليا، الزائرين، كربلاء، مصير، العراق، المنطقة الفيفا، نقل، مباراة، السعودية، فلسطين دي ميستورا، استئناف، المفاوضات، السورية، جنيف المرجعية، الدينية، العليا، المتصدين، المسؤولية،مراقبه، الحسنات، الاموال ممثل، المرجعيّةُ، الدينيّةُ، العُليا، نصائح، ارشادات، القادة، الاداريين مصر: حكم ببراءة كل المتهمين بموقعة الجمل عاهل الأردن يكلف عبدالله النسور بتشكيل حكومة جديدة