كردستان.. العبادي للتدخل والجبوري للتهدئة الصدر داعماً الاحتجاج وبارزاني محذرا
بواسطة admin بتاريخ 20 ديسمبر, 2017 في 01:21 ص | مصنفة في فيديو, ملفات وتقارير | التعليقات مغلقة

كردستان.. العبادي للتدخل والجبوري للتهدئة الصدر داعماً الاحتجاج وبارزاني محذرا

(حصري) – بغداد – السليمانية

حذر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بأنه سيتخذ إجراءات إذا تعرض أي مواطن لاعتداء في إقليم كردستان، واكد خلال مؤتمر صحافي مساء امس، قائلا “لن نقف مكتوفي الأيدي أمام الاعتداء على أي مواطن في إقليم كردستان”. من جهته، دعا رئيس البرلمان سليم الجبوري، الى التهدئة في اقليم كردستان، فيما اكد ان التظاهر حق مكفول دستوريا على ان لا يتعدى اطار السلمية. دعت اللجنة القانونية البرلمانية ، اليوم الأربعاء ، الحكومة الاتحادية إلى التدخل وحل حكومة الإقليم واتخاذ الإجراءات اللازمة بحق الفاسدين واسترجاع حقوق المواطنين الأكراد. ومن جانبه، دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الى حماية المتظاهرين في مدينة السليمانية منوهاً الى “ان ما يحصل هناك يعد صحوة أخرى وخطى شعبية حثيثة نحو قلع الفساد والفاسدين والعمل من اجل الاصلاح في محافظتنا العزيزة (السليمانية) ومقتضى الحرية والديمقراطية ان يعبر الشعب بشتى أنواع الاحتجاج السلمي وبدون ان تعتدي عليه القوات الأمنية”. وفي رسالة الى المحتجين في وقت متأخر من الليلة الماضية، قال رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني إن التعبير عن الرأي حق مشروع وديمقراطي إلا أن العنف غير مقبول أبداً. اما حركة التغيير الكردية فقد اكدت دعمها لمطالب المحتجين في اسقاط حكومة الاقليم وتحقيق العدالة والسلم الاجتماعيين. وضمن اجراءاتها لمواجهة توسع الاحتجاجات، فقد اعتقلت السلطات الكردية رئيس حركة (الجيل الجديد) شاسوار عبد الواحد المتهم بالدعوة الى تظاهرات الاحتجاج التي تشهدها محافظة السليمانية منذ الاثنين الماضي. كما اغلقت قوات الامن الكردية (الاسايش) قنوات (ان ار تي NRT) الناطقتين بااللغة الكردية والعربية وقطعت بثهما. في الغضون، أعلنت السلطات المحلية في جمجمال وكفري، حظر التجوال من الساعة الثامنة مساء داخل القضائين.

حذر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بأنه سيتخذ إجراءات إذا تعرض أي مواطن لاعتداء في إقليم كردستان، واكد خلال مؤتمر صحافي مساء امس، قائلا “لن نقف مكتوفي الأيدي أمام الاعتداء على أي مواطن في إقليم كردستان”. مشيراً الى اتصالات بين القوى الامنية في بغداد والاقليم لمواجهة الاوضاع المتفجرة هناك بعد مقتل 5 متظاهرين واصابة 80 اخرين برصاص رجال الامن.

ودعا سلطات الاقليم إلى احترام التظاهرات السلمية، وقال العبادي “هنالك تنسيق بين الحكومة الاتحادية والقوات الامنية في الاقليم، ونعمل على ضبط الامن والمساعدة”.

وأضاف “لن نقف متفرجين فيما يحدث بكردستان، واذا حدث خرق او اعتداء على اي مواطن فسنعاقب المعتدين، فواجب الحكومة الاتحادية هو حماية المواطنين في جميع محافظات العراق وحماية ممتلكاتهم وممتلكات الدولة”.

ودعا العبادي “حكومة اقليم كردستان الى تأكيد التزامها بالدستور والتعاون لبسط السلطة الاتحادية وفق الدستور، مازالت مطالبنا من اقليم كردستان واضحة، واخبرنا حكومة الاقليم بها، وشكلنا لجنة عليا تفاوضت على العودة الى حدود 2003، وجزء من المطالب قد تم تنفيذه ولكن هناك جزء معطل منها وندعو لتفعيل هذا الجزء لانه مطلب دستوري واضح”.

وقال “مايجري في اقليم كردستان للأسف هو نتائج للسياسة الخاطئة وقرار الاستفتاء والتفرد به والذي الحينا على المسؤولين في الاقليم لالغائه قبل اجرائه”، داعيا “السلطات الامنية في كردستان الى احترام حق التظاهر السلمي وحرية التعبير”.

وبين العبادي، “ان واجب القوات الامنية هو حماية المواطنين والممتلكات العامة والخاصة وليس اطلاق النار على المواطنين”، مشيرا الى “ان حماية المواطنين في كل بقعة من العراق هي مسؤولية الحكومة الاتحادية، والتجاوز على الاملاك العامة والخاصة مرفوض”.

وأكد “مازلنا نتابع مسألة رواتب موظفي اقليم كردستان، ولكن ليس لدينا لحد الآن معلومات عن اعداد الموظفين هناك لكي نصرفها”، مبينا “هنالك اشخاص يتسلمون عدة رواتب في الاقليم، ونحتاج الى مراجعة دقيقة لقوائم موظفي كردستان”.

رئيس البرلمان العراقي يدعو الى التهدئة في كردستان
من جهته، دعا رئيس البرلمان سليم الجبوري، الى التهدئة في اقليم كردستان، فيما اكد ان التظاهر حق مكفول دستوريا على ان لا يتعدى اطار السلمية.

وقال الجبوري في بيان، “ان ما يجري في كردستان يجب ان لا يخرج عن اطار التظاهر السلمي الذي كفله الدستور وان يبقى ضمن اطار المطالب المشروعة بتحسين الخدمات وتوفير العيش الكريم”، داعيا الى “التهدئة في اقليم كردستان”.

واضاف “ان التظاهرات حق من حقوق الشعب وممارسة سليمة يمكن من خلالها المطالبة بالحقوق”، مؤكدا “انه يقف مع حقوق الشعب ومطالبه سواء في كردستان او في اي بقعة من ارض العراق على ان لا تتعدى اساليب التظاهر الى العنف والتخريب وتعريض حياة الاخرين للخطر”.

وطالب الجبوري بـ”الحوار الجاد والحقيقي في حل جميع المشاكل والازمات العالقة بوصفه الحل الامثل لانهاء الخلافات والاتفاق حول آليات جديدة تسهم في تطوير الواقع الخدمي للمواطن وتحسين اوضاعه المعيشية”.

القانونية البرلمانية تدعو العبادي إلى حل حكومة كردستان
دعت اللجنة القانونية البرلمانية ، اليوم الأربعاء ، الحكومة الاتحادية إلى التدخل وحل حكومة الإقليم واتخاذ الإجراءات اللازمة بحق الفاسدين واسترجاع حقوق المواطنين الأكراد.

وقال عضو اللجنة صادق اللبان، “إن الإحداث الأخيرة المتفجرة بالإقليم تنذر ببوادر عدم استقرار وحاجة ملحة للتغيير في السياسة المالية وإدارة الخدمات بالإقليم لما يعانيه أهلنا من إجحاف وسوء معاملة وتجاهل للحقوق أفقدت الشارع صبره وكشفت عن رفض حقيقي لسياسة مسعود وتابعيه لإدارة الإقليم الذي أرجعنا إلى أيام الطاغية وسطوته وإذلاله لشعبه”، موضحا “إننا نرى الحل بحل الحكومة الحالية وتشكيل حكومة طوارئ لإدارة الإقليم لحين تشكيل حكومة منتخبة تمثل الشارع في الإقليم بعدالة ومهنية ووطنية، وإلا سيسوء الوضع أكثر ويؤثر على كل المكونات في العراق لتفاعلها مع شارع الإقليم”.

وطالب اللبان “الحكومة الاتحادية للتصدي لمسؤولياتها تجاه الإقليم واتخاذ الإجراءات الكفيلة بمحاسبة الفاسدين في الإقليم واسترجاع حقوق الإقليم لأهله ليلمس وقوفهم معهم في هذه الأزمات”.

الصدر يعتبر تظاهرات السليمانية قلعاً للفساد والفاسدين
ومن جانبه، دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الى حماية المتظاهرين في مدينة السليمانية منوهاً الى “ان ما يحصل هناك يعد صحوة أخرى وخطى شعبية حثيثة نحو قلع الفساد والفاسدين والعمل من اجل الاصلاح في محافظتنا العزيزة (السليمانية) ومقتضى الحرية والديمقراطية ان يعبر الشعب بشتى أنواع الاحتجاج السلمي وبدون ان تعتدي عليه القوات الأمنية”.

وطالب الصدر “نطالب بحماية المتظاهرين فحقهم مكفول”.

البارزاني يوجه رسالة للمتظاهرين
وفي رسالة الى المحتجين في وقت متأخر من الليلة الماضية، قال رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني إن التعبير عن الرأي حق مشروع وديمقراطي إلا أن العنف غير مقبول أبداً.

واضاف “ان منطقتنا حالياً تمر في ظروف حساسة واتفهم مطالبكم وأؤيدكم فيها وأن التعبير عن الرأي حق مشروع وديمقراطي”.

لكنه شدد على “ان العنف غير مقبول أبداً وأطلب منكم جمعياً السلم في الاحتجاجات”.

وأضاف “يجب علينا أن نتذكر أننا لا نزال نعيش في منطقة غير مستقرة وفيها العنف وحتى يوم أمس صدت قوات البيشمركة هجوماً لمسلحي (داعش) الإرهابي كذلك هناك تحركات للقوات العراقية في مخمور وهذا يشكل مصدر قلق بالنسبة لنا”.

واشار بارزاني قائلا “أننا سنكون أقوى عندما نكون متحدين وأقدر صبركم في هذه الفترة الصعبة وقد مر فينا بكثير في الماضي وسوف نبني مستقبلاً أفضل”.

التغيير تدعو موظفي كردستان الى الاعتصام
اما حركة التغيير الكردية فقد اكدت دعمها لمطالب المحتجين في اسقاط حكومة الاقليم وتحقيق العدالة والسلم الاجتماعيين.

واشارت الحركة في بيان لها قائلة، “بعد جميع المساعي التي بذلناها للمحافظة على إدارة الحكم في إقليم كردستان وإصلاحها من أجل تحسين معيشة المواطنين وتحقيق المساواة والعدالة الاجتماعية، فإن أحزاب السلطة في المقابل لم تولِ أي اهتمام بذلك ورفضت كل المساعي واستمرت في توسيع نفوذها وتطوير الفساد وانتهاك كل الحقوق القومية والوطنية والديمقراطية لشعبنا”.

وحذرت قائلة “تتعرض جميع مقدساتنا، وسيادتنا، ومكتسبات الشعب الكردستاني ومصير الأجيال القادمة اليوم لمخاطر جدية من قبل الأعداء والخصوم وقد أصبحت أحزاب السلطة جزءاً من مشروع خسارة المكتسبات التي يناضل شعبنا من أجلها منذ مئات السنين”.

واكدت الحركة انها تعتبر التظاهرات التي يقوم بها المواطنون بكل شرائحهم لتغيير نظام الحكم وتأمين معيشتهم، وتحقيق العدالة والسلم الاجتماعيين وكسب حقوقهم، حركة مشروعة، وتؤيدها بدون قيد أو شرط.

وطالبت المواطنين بأن يوصلوا مطالبهم المشروعة إلى سلطات الإقليم والعالم الخارجي بصورة منظمة ومدنية، لكي تكون مؤسسات الحكومة، والقطاع الخاص، ومقرات الأحزاب، وأموال المواطنين، وممتلكاتهم محفوظة وأن يضفوا على مسار التظاهرات مظهرا جميلا.

فيما دعا المتحدث باسم حركة التغيير شورش حاجي، الأربعاء، موظفي كردستان الى إعلان اعتصام سلمي لحين استقالة حكومة الإقليم الحالية، معتبرا أن الاعتصام أفضل أسلوب مدني للتعبير عن احتجاج المواطنين إزاء ممارسات هذه السلطة المعادية للمواطن.

وقال حاجي في بيان، “إن التظاهر حق طبيعي للمواطنين، وجاء بعدما يأس المواطنون من أن السلطة غير مستعدة لمعالجة أوضاعهم”، داعيا موظفي الإقليم الى “الاعتصام سلميا لحين استقالة الحكومة الحالية”.

وأضاف حاجي، “من الواجب المتظاهرين أيضا الالتزام بالأساليب المدنية للمطالبة بحقوقهم وليس عبر الهجوم على المقرات والمؤسسات”، مبينا “أن انتشار الفوضى والعنف لن تحقق أهداف المتظاهرين، والاعتصام أفضل الأساليب المدنية للتعبير عن احتجاج المواطنين إزاء ممارسات هذه السلطة المعادية للمواطن”.

اعتقال شاسوار عبد الواحد في مطار السليمانية
وضمن اجراءاتها لمواجهة توسع الاحتجاجات، فقد اعتقلت السلطات الكردية رئيس حركة (الجيل الجديد) شاسوار عبد الواحد المتهم بالدعوة الى تظاهرات الاحتجاج التي تشهدها محافظة السليمانية منذ الاثنين الماضي.

وقالت مصادر كردية إن قوة امنية اعتقلت رئيس كيان (الجيل الجديد) شاسوار عبدالواحد وهو شقيق النائبة عن حركة التغيير سروة عبد الواحد لدى وصوله مطار السليمانية عائداً من لندن بعد ان طالب الادعاء العام في كردستان محكمة تحقيق السليمانية الثلاثاء، بمعاقبته لحثه المواطنين على التحرك ضد الحكومة.

واشار الادعاء العام الى “ان التظاهرات تسببت بنتائج سلبية مثل احراق الدوائر الحكومية وتخريب الاماكن العامة وقطع الطرق”، مؤكدة “ان عبدالواحد عمل على تأجيج مشاعر المواطنين ما دعاهم الى استعمال شعارات مثل (فلتسقط الحكومة والمؤسسات الرسمية في الاقليم)”.

وقد اعتقلت السلطات الامنية عبد الواحد بعد لحظات من نزوله من الطائرة التي اقلته الى السليمانية واقتادته الى جهة مجهولة.

اغلاق قنوات ان ار تي
كما اغلقت قوات الامن الكردية (الاسايش) قنوات (ان ار تي NRT) الناطقتين بااللغة الكردية والعربية وقطعت بثهما.

وقال ممثل مرصد الحريات الصحافية العراقي في مدينة السليمانية إن قوة كبيرة من الاسايش اقتحمت المجمع الاعلامي التابع لمؤسسة ناليا واوقفت جميع اجهزة البث وطردت العاملين فيه من المؤسسة.

واتهمت السلطات القناة والعاملين فيها بتحريض المتظاهرين ضد القوات الامنية وحكومة الاقليم.. فيما دان المرصد هذا الفعل الذي يضرب الديمقراطية وحرية الصحافة في العراق.

ومن جهتها، قالت ادارة القناة في بيان إن قوات الامن التابعة للاتحاد الوطني الكردستاني اقتحمت مبنى القناة بمدينة السليمانية واوقفت بثها.

وأدانت هذه الإجراءات المتخذة بحقها، قائلة “إن مجموعة قنوات (ان ار تي NRT) التي حملت شعار المصداقية والحيادية والمهنية في عملها تدين هذا الإجراء”، مطالبة بحقها القانوني بالبث وتغطية الأحداث”.

وحملت مجموعة (ان ار تي NRT) القوى الأمنية في إقليم كردستان مسؤولية سلامة كوادرها وأمنهم، وتطالب بمعرفة مصير المعتقلين منهم. معتبرة أن التحريض الممنهج ضدها هو تحريض يهدد حياة العاملين فيها، ويرتب على السلطات مسؤولية مضاعفة أمام الرأي العام المحلي والعراقي والدولي وأمام الأسرة الصحفية في إقليم كردستان والعراق والمنظمات المحلية والدولية المعنية بحرية الصحافة.

وأضافت أن تحميل أجهزة الإعلام العراقية مسؤولية الأخطاء والخلافات والصراعات السياسية، إنما هي سياسة تضرب عرض الحائط التزامات القوى السياسية التي تحكم بالمواثيق الدولية المعنية بحفظ الرأي وصون الحقوق ورعاية الحريات.

وأكدت المجموعة تصنيفها لهذا اليوم الأسود في تاريخ الإعلام العراقي بأنه (نكسة) للديمقراطية و (نكوص) لتجربة عراق مابعد 2003 تتحمل مسؤوليته السلطات التي أقدمت عليه. والتي ساهمت فيه، والتي صمتت عنه.

واستنكرت مجموعة (ان ار تي NRT) الطريقة التي أغلقت من خلالها قنواتها بأوامر شخصية ومن دون مذكرات قضائية، تضع الأسرة الإعلامية في العراق أمام مسؤولياتها، وترتب على من ارتكبها استحقاقات قانونية.

ووعدت قنوات (ان ار تي NRT) محبيها ومشاهديها بتمسكها بالمنهج المهني الذي عهدها الناس منها، مؤكدة عودتها الى البث لتواصل منهجها على طريق حرية الكلمة والتعبير.

إعلان حظر التجوال في كفري وجمجمال
في الغضون، أعلنت السلطات المحلية في جمجمال وكفري، حظر التجوال من الساعة الثامنة مساء داخل القضائين.

وذكر إعلام قائممقامية كفري في بيان له، “نعلم المواطنين في قضاء كفري، بأن حظر التجوال سيبدأ من الساعة الثامنة مساء إلى صباح يوم غد الأربعاء”، موضحا أن القوات الأمنية ستتواجد في الأماكن العامة، داخل القضاء.

من جانبها، أعلنت قائممقامية جمجمال حظر التجوال في القضاء لهذه الليلة.

وتشهد عدة مدن في محافظة السليمانية الشمالية تظاهرات واسعة منذ الاحد الماضي يشارك فيها الآلاف بينهم معلمون وموظفون ونشطاء تطالب باستقالة حكومة الاقليم ومحاربة الفساد بسبب الازمة الاقتصادية الخانقة في الاقليم.

وردد المتظاهرون شعارات ابرزها (يسقط اللصوص) و (الموت لبارزاني ويسقط طالباني) و (لتسقط الحكومة الفاسدة) و (تسقط الحكومة التي خسرت مناطق متنازع عليها)، في اشارة إلى مدينة كركوك الغنية بالنفط التي استعادت الحكومة الاتحادية السيطرة عليها مؤخرا.

ولم يتسلم الموظفون في حكومة الاقليم رواتبهم منذ ثلاثة اشهر، وتقوم السلطات في الاقليم هذه الايام بدفع رواتب شهر سبتمبر الماضي، فيما فرضت اجراءات للادخار الاجباري كما يعيش القطاع الخاص ركوداً وازمة حادة، الامر الذي دفع عشرات من الشركات المحلية الى غلق ابوابها.

نبذة عن admin -

التعليقات مغلقة.

مكتب مفوضية كندا، ندوة تثقيفية، الانتخابات العراقية، سكاربورو المفوضية، العليا، الانتخابات، العراق، الحملات، الانتخابية المرجعية، الدينية، العليا، التعايش، السلمي، الكراهية، البغضاء مجلس الوزراء، العراقي، مشروع، قانون، الحرس الوطني روسيا المحكمة، الاتحادية، العليا، العراق، تؤكد، نص، الدستور، الانفصال المفوضية، العليا، المستقلة، الانتخابات، بطاقات، الناخبين، مخيمات، النازحين مجلس الوزراء، العراقي، جلسة، الاعتيادية، العبادي العبادي، اجتماع، لجنة، الطاقة، الوزارية الشرطة التركية، الغاز المسيل للدموع، خراطيم المياه، المتظاهرين، إسطنبول، مفوض حقوق الانسان، مجلس اوربا زيارة، وفد قنصلي، السفارة العراقية، تورنتو، انجاز المعاملات اشتباكات، أنصار، الرئيس المصري المعزول، معارضيه، القاهرة، محافظات المالكي، العراق تأجيل، محاكمة مبارك، القصور الرئاسية، الدراسة، المنشآت التعليمية وزير الخارجية، الكندي، بغداد دي ميستورا، استئناف، المفاوضات، السورية، جنيف ممثل، المرجعيّةُ، الدينيّةُ، العُليا، نصائح، ارشادات، القادة، الاداريين المرجعية، الدينية، العليا، المتصدين، المسؤولية،مراقبه، الحسنات، الاموال المرجعية، الدينية، العليا، دعم، المقاتلين، معنوياً، مادياً، إعلامياً المرجعية، الدينية، العليا، الزائرين، كربلاء، مصير، العراق، المنطقة سوريا الفيفا، نقل، مباراة، السعودية، فلسطين قطر الاتحاد الأوربي، عقوبات، روسيا المرجعية، الدينية، العليا، الالتزام ، مستحقات، الحشد الشعبي، تكريم، شهدائه المرجعية، الدينية، العليا، توصيات، الحشد الشعبي، تدين، قتل، المصريين، الاقباط، داعش المرجعية، الدينية، العليا، الاصلاحات، تفرد المرجعية، الدينية، العليا، السياسيين، الخلافات، الازمة