المرجعية الدينية العليا تشدد على تنفيذ الاصلاحات بوتيرة أسرع ودون تفرد
بواسطة admin بتاريخ 11 سبتمبر, 2015 في 08:55 ص | مصنفة في خبراليوم, فيديو | التعليقات مغلقة

المرجعية الدينية العليا تشدد على تنفيذ الاصلاحات بوتيرة أسرع ودون تفرد

(حصري) – كربلاء (العراق)

شددت المرجعية الدينية العليا اليوم الجمعة، على ضرورة تنفيذ الاصلاحات الحكومية بوتيرة اسرع وبمشاركة الجميع دون تفرد، في حين دعت الى ضرورة معالجة الخدمات في محافظة البصرة، مطالبة بتطوير الاساليب التعليمية في العراق وتطبيق نظام التعليم الالزامي.

وقال ممثل المرجعية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي في خطبة الجمعة، التي القاها من داخل الصحن الحسيني الشريف “ان قرار مجلس الوزراء الاخير بتخفيض رواتب كبار المسؤولين يعد خطوة في الاتجاه الصحيح للاصلاح الذي يطالب به الشعب”، مشيرا الى “ان من الخطوات المهمة الاخرى تحقيقا لدرجة من العدالة الاجتماعية هو اقرار سلم الرواتب الجديد الذي يلغي الفوارق غير المنطقية بين موظفي الدولة في رواتبهم ومخصصاتهم وينصف الذين خصصت لهم روابت قليلة لاتوفر لهم الحد الادنى من العيش الكريم”.

وأضاف “لقد قلنا من قبل ونؤكد اليوم ايضا ان من الخطوات الاساسية للاصلاح اضافة الى ملاحقة ومحاسبة الفاسدين واسترجاع ما استولوا عليه من الاموال بغير وجه غير حق هو اعادة تقييم اداء المسؤولين في الحكومة على اساس مهني وموضوعي والقيام باستبدال من يثبت عدم كفائتهم باداء مهامهم باشخاص اخرين يضمن اختيارهم على اساس الكفاءة والنزاهة والحرص على مصالح الشعب”.

ولفت الكربلائي الى “ان يكون اختيار البديل مستندا الى قرار جمع من ذوي الخبرة والاختصاص في مهام الوزارات حتى لايكون هناك مجال للاتهامات بالتفرد وعدم الموضوعية في الاختيار”.

وتابع “ان من الواضح ان التغيير ليس مطلوبا في حد ذاته بل المطلوب هو التغيير نحو الافضل، ولا يكون ذلك الا برعاية الضوابط المهنية في اي عملية استبدال بعيدا عن المحاصصة الحزبية او الانتماء الطائفي او المناطقي او العشائري ونحو ذلك، ونامل ان تتم الاجراءات الاصلاحية بوتيرة اسرع وتقوم مختلف الجهات المعنية بواجباتها في هذا الصدد تحقيقا لرضا الشعب الذي هو الاساس في جميع الامور”.

وأشار ممثل المرجعية الى، “ان الخطوات الاخيرة التي اتخذتها الحكومة باقراض البنك المركزي العراقي مبلغ 5 تريليونات دينار للمصارف الزراعية والصناعية والمصرف العقاري وصندوق الاسكان تحتاج الى اجراءات صارمة في مراقبة صرف هذه المبالغ في المواضع الصحيحة وعدم السماح لروؤس الفساد واصحاب الجشع والطمع وممن امتدت ايديهم اليها كما امتدت الى مئات المليارات التي ذهبت هباءً في السنوات الماضية باسم المشاريع الوهمية”.

وأكد، “ان هذه الاموال لو صرفت في خطط صحيحة لامكن معالجة ملفات مهمة ومنها ملفا البطالة وتنويع القاعدة الانتاجية للبلد، كما لابد من اتخاذ خطوات تكميلية لتحقيق هذا الهدف كحماية المنتوج الوطني الذي لايمكن في الوضع الحالي في ان ينافس المستورد في السعر والجودة”.

وقال الكربلائي “ان في ملف الخدمات الذي تكرر الحديث في شأن نواقصه المتنوعة نود ان نشير الى المعاناة الازلية للمواطنين في محافظة البصرة وشكواهم المستمرة في عدم توفر الماء الصالح للاستخدام البشري حتى للاستحمام فضلا عن الشرب وهذا من غرائب الوضع في العراق حيث تعد البصرة المصدر الاهم من موارده المالية لكن اهلها يعانون من نقص خدمة اساسية ملحة وهي الماء”.

وأضاف “ان من المتوقع من الحكومة المركزية ان تولي اهتماما خاصة في هذا الملف المهم ولاتتواني عن وضع حلول جذرية لهذه المشكلة الكبيرة في هذه المحافظة المضحية والمعطاء”.

وعن قرب بدء العام الدراسي اشار ممثل المرجعية الدينية الى “انه ومع اطلالة العام الدراسي الجديد الذي يتزامن مع الظروف الاستثنائة نشير الى ان الارقام التي تنشرها بعض المنظمات العالمية عن تزايد نسبة الامية في العراق خاصة بين الاناث تؤشر الى مخاطر مستقبلية على عملية بناء الانسان العراقي علميا وتربويا”.

وأكد “لقد اصبح لزاما على الجهات المعنية اتخاذ الاجراءات الفعلية لتنفيذ قانون التعليم الالزامي وحث الاباء والمهات من خلال برامج اعلامية مكثفة على ادخال اطفالهم الى المدارس وفي نفس الوقت عدم تسرب الطلبة من المقاعد الدراسية لاسباب مختلفة”.

وبين الكربلائي، “أن العملية التعليمية الصحيحة تقوم بجهود وزارة التربية وادارة المدرسة والكادر واولياء الامور وقد تطورت اساليب التعليم في العالم اليوم كثيرا فالمطلوب من الجهات المعنية الى اتباع طرقا تدريسية وتعليمية حديثة في مدارسنا واستعمال وسائل متطورة في التعليم من اجل ان يكسب الطلبة مهارات علمية وقدرات ذهنية تناسب مع طبيعة الحاضر”.

وتابع “كما المطلوب من المعلمين الاهتمام بالجانب التربوي لاسيما وان العراق تعرض الى ظروف استثنائية وازمات متتالية انعكست سلبا على بناء شخصية الكثير من الاطفال في مقوماتهم الذهنية والنفسية والاخلاقية ونامل من وزارة التربية ومؤسساتها وادارات المدارس الاهتمام بهذا الجانب بما يحقق البناء الاكمل والافضل للطلاب”.

ولفت ممثل المرجعية الى، “أن عملية الاصلاح الشاملة التي ندعو اليها جميعا لابد ان تشمل العملية التربوية والتعليمية في المدارس والجامعات ومن الضروري اجراء مراجعة شاملة لاسس هذه العملية واصلاحا من خلال العناية بمقومات الرصانة والمتانة بالمستوى التعليمي للطالب والاهتمام ببناء شخصيته الاخلاقية والوطنية”.

نبذة عن admin -

التعليقات مغلقة.

مكتب مفوضية كندا، ندوة تثقيفية، الانتخابات العراقية، سكاربورو روسيا الشرطة التركية، الغاز المسيل للدموع، خراطيم المياه، المتظاهرين، إسطنبول، مفوض حقوق الانسان، مجلس اوربا قطر المرجعية، الدينية، العليا، الالتزام ، مستحقات، الحشد الشعبي، تكريم، شهدائه مجلس الوزراء، العراقي، مشروع، قانون، الحرس الوطني المرجعية، الدينية، العليا، توصيات، الحشد الشعبي، تدين، قتل، المصريين، الاقباط، داعش وزير الخارجية، الكندي، بغداد الاتحاد الأوربي، عقوبات، روسيا المالكي، العراق اشتباكات، أنصار، الرئيس المصري المعزول، معارضيه، القاهرة، محافظات زيارة، وفد قنصلي، السفارة العراقية، تورنتو، انجاز المعاملات تأجيل، محاكمة مبارك، القصور الرئاسية، الدراسة، المنشآت التعليمية المرجعية، الدينية، العليا، السياسيين، الخلافات، الازمة المرجعية، الدينية، العليا، دعم، المقاتلين، معنوياً، مادياً، إعلامياً المرجعية، الدينية، العليا، الاصلاحات، تفرد المرجعية، الدينية، العليا، الانتصارات، تحقيق، التفجيرات، الاخيرة المرجعية، الدينية، العليا، التعايش، السلمي، الكراهية، البغضاء كندا، شرطياً، الموصل، مساعدة، السلطات، العراقية القوة الجوية، العراقي، يتعادل، الوحدة السوري، كأس، الاتحاد الآسيوي سوريا المرجعية، الدينية، العليا، الزائرين، كربلاء، مصير، العراق، المنطقة الفيفا، نقل، مباراة، السعودية، فلسطين دي ميستورا، استئناف، المفاوضات، السورية، جنيف المرجعية، الدينية، العليا، المتصدين، المسؤولية،مراقبه، الحسنات، الاموال ممثل، المرجعيّةُ، الدينيّةُ، العُليا، نصائح، ارشادات، القادة، الاداريين مصر: حكم ببراءة كل المتهمين بموقعة الجمل عاهل الأردن يكلف عبدالله النسور بتشكيل حكومة جديدة